رصد شهادة لأسير تعرض للضرب والتنكيل

كشف محامي هيئة شؤون الأسرى والمحررين لؤي عكة، عن شهادة الأسير محمد شماسنة (18عاماً) من بلدة قَطَنّة بمحافظة القدس، والتي يروي فيها ما تعرض له من تحقيق قاس واعتداءات وضرب، واستغلال إصابته لانتزاع اعترافات منه.

وأوضح الأسير لمحامي الهيئة بأنه تم اعتقاله بتاريخ 4/4/2017، بعدما قامت قوات الاحتلال بمداهمة منزله، واقتياده بالجيب العسكري إلى معسكر قريب من منطقة سكنه، وأفاد الأسير بأنه طوال الطريق لم يتوقف الجنود عن ضربه، وحتى بعدما أنزلوه لم يتوقفوا لحظة عن ضربه والاعتداء عليه بأعقاب البنادق على مختلف أنحاء جسده، ما تسبب له بنزف وجرح غائر في الرأس وكسور، وآلام حاده في صدره وبات تنفسه صعباً، وبعدها تم نقله إلى مستشفى العفولة لتلقي العلاج وتجبير الكسور، فمكث يومين في المستشفى وفيما بعد نُقل إلى مركز توقيف المسكوبية للتحقيق معه.

وأشار الأسير إلى انه خلال التحقيق لم يتوقف المحققون عن شتمه بأسوأ الألفاظ والبصق عليه، وتعمدوا إيذاءه وضربه على أطرافه المكسورة لإجباره على الاعتراف بالتهم الموجهة ضده.

وأضاف أنه خلال فترة تواجده في مركز تحقيق المسكوبية، والتي استمرت 32 يوماً على التوالي، ازداد وضعه الصحي سوءاً جراء ما تعرض له من إصابات أثناء اعتقاله، بالإضافة إلى احتجازه في زنازين ضيقة عتمة عديمة التهوية، مما سبب له قصورا في عملية التنفس.

عن أحمد أبو غرقود

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*